كرنفال مهيب للتعريف بمرشحي تحالف كركوك قوتنا وإرادتنا

2023-11-18   |  
فوتو: 
کوردسات نیوز
جرت بعد ظهر اليوم السبت، مراسيم التعريف بمرشحي قائمة تحالف كركوك قوتنا وإرادتنا الرقم ١٤٢، في قاعة الثقافة بمدينة كركوك، بحضور قوباد طالباني المشرف على مكتب سكرتارية الرئيس مام جلال وعدد من أعضاء المكتب السياسي والمجلس القيادي للاتحاد الوطني الكوردستاني والحزب الشيوعي الكوردستاني وجماهير غفيرة من مواطني كركوك.

استهلت المراسيم بتلاوة آية من الذكر الحكيم من قبل د. أحمد كركوكي المرشح رقم ٢ في القائمة، من ثم عزف النشيد القومي الكوردستاني.

من ثم عرض مقطع فيديو للرئيس مام جلال يتحدث فيه عن الهوية الكوردستانية لكركوك والوثائق التاريخية التي تثبت هذه الهوية، ومقطع آخر بعنوان انتصارنا هو (إستعادة كركوك).

بعد ذلك تم التعريف بمرشحي قائمة تحالف كركوك قوتنا وإرادتنا، وهم 30 مرشحا، على منصة الاحتفال.

الرئيس بافل: كركوك قوتنا وإرادتنا هو تحالف الكركوكيين الأباة

كما تليت رسالة بافل جلال طالباني رئيس الاتحاد الوطني الكوردستاني خلال المراسيم، من قبل آسو مامند عضو المكتب السياسي للاتحاد الوطني ورئيس كيان تحالف كركوك قوتنا وإرادتنا.
فيما يأتي نص كلمة الرئيس بافل جلال طالباني:
"أيها الحضور الكرام
أحييكم أنتم الأعزاء بتحية انتصار تحالف (كركوك قوتنا وإرادتنا).
أيها الأعزاء
إن تحالف كركوك قوتنا وإرادتنا، هو تحالف أصيل لمدينة كركوك والكركوكيين الأباة، بجميع قومياتها ومكوناتها، وبرنامجنا يهدف الى ترسيخ الوئام، التعايش وإعمار مدينتنا الحبيبة.

نحن نؤمن إيمانا راسخا بالشراكة والعمل المشترك، ورفضنا التسلط في القرار والإدارة، وأردنا دوما أن نخدم معا كركوك قدس كوردستان، والآن فإن تحالف كركوك قوتنا وإرادتنا، سيضع حدا لتلك المرحلة ولن يقرر أحد بعد الآن بدلا عن الكركوكيين، بل سيكونون هم أصحاب القرار ويحددون مصيرهم بأنفسهم ويكافحون لنيل حقوقهم.

نحن لنا تاريخ طويل مع صمود وبطولة الكركوكيين الأماجد، لذا أنا على يقين أنكم ستزحفون نحو صناديق الاقتراع بالإرادة والروحية نفسها، وتنتخبون تحالفكم الرقم ١٤٢، وستثبتون أنكم من تخوضون الحرب الحقيقية من أجل كركوك، وتزفون من قلعتكم العريقة بشرى الانتصار الى مسامع الجميع.

نحن نحمل كركوك في قلوبنا، فكركوك هي الخط الأحمر لحياتنا السياسية والحزبية، وكما ضحينا في الماضي بالدماء في سبيلها، سنكون في المستقبل أيضا المدافعين المخلصين والحقيقيين عنها.
سنواجه معكم أنتم المخلصون التحديات، ونقف أمام المخاطر، سنقتلع التعريب من جذوره ونئد الأحلام البغيضة لأعداء كركوك.

ولتحقيق ذلك عليكم التصويت لتحالف كركوك قوتنا وإرادتنا، وتكونوا دروعا حصينة لحماية السلم والتعايش الذي أسس له الرئيس مام جلال، ونحن نواصل المضي عليه.

نعم للانتصار والتصويت لتحالف كركوك قوتنا وإرادتنا.
نعم للسلم والإعمار.
المجد والسؤدد لكم أيها الأعزاء".

آسو مامند: خدمة كركوك بالسير على نهج الرئيس مام جلال
كما ألقى آسو مامند كلمة باسم تحالف كركوك قوتنا وإرادتنا، أكد فيها "مثلما دافعنا عن كركوك في السابق،
فسنحميها في المستقبل أيضا كبؤبؤة أعيننا، وسنخدم هذه المدينة بالسير على نهج الرئيس مام جلال، فالاتحاد الوطني ضحى كثيرا من أجل كركوك وسيستمر بالتضحية في سبيلها".
وقال آسو مامند: "بقاؤنا مع شعبنا بعد أحداث 16 أكتوبر مفخرة كبيرة لحزبنا، وذلك للوقوف ضد القرارات غير القانونية التي أرادوا فرضها على كركوك"، مشيرا الى أنه "بالتصويت لتحالفنا بإمكاننا التأسيس لإرادة أقوى بأن يكون محافظ كركوك من الكورد ومن الاتحاد الوطني، الذي يريد خدمة المدينة عن طريق مجلس المحافظة والمحافظ، كما نهدف الى خدمة شريحة الشباب".
وقال رئيس تحالف كركوك قوتنا وإرادتنا: "نهج الرئيس مام جلال بالنسبة للكركوكيين كان التعايش والوئام والسلام، ونحن نتعهد بالسير على هذا النهج ولن نألو جهدا في سبيل خدمة مواطني كركوك، وهذا لن يتحقق إلا بحزب الشهداء، الاتحاد الوطني الكوردستاني".

أبو كاروان: مشروع ستراتيجي لصيغة حكم جديدة بكركوك
من ثم قدم أبو كاروان عضو المكتب السياسي للحزب الشيوعي الكوردستاني نبذة عن برناج تحالف كركوك قوتنا وإرادتنا، وقال: "القوى السياسية التي تشارك بقوائم منفردة في الانتخابات يدركون حقيقة أن قوائمهم لا تفيدهم ولا تفيد أمتهم، سوى تضييع أصوات الكوردستانيين، لذلك قرر الحزب الشيوعي والاتحاد الوطني تشكيل قائمة مشتركة في إطار تحالف واحد".

وأضاف: "أعددنا برنامجا فعالا وشاملا وهو مشروع ستراتيجي لصيغة حكم جديدة بكركوك وحل جذري لمشكلات المحافظة، التي برزت بعد عملية الاستفتاء نتيجة القرارات غير القانونية وغير الادارية، وتثقل كاهل مواطني كركوك"، مؤكدا أن "تحالفنا يعمل لتحسين القطاعات الأمنية والصحية والتربوية والرياضية وخدمة الشباب، كما نواجه جميع الاجراءات غير القانونية المفروضة على المحافظة".

ريبوار طه: تغيير واقع كركوك وخدمة أهلها
بعده ألقى ريبوار طه رئيس القائمة ١٤٢ كلمته التي أشار فيها الى أن "تحالفنا يهدف الى تغيير واقع كركوك لخدمة مواطنيها وتغيير النظام الاداري السيئ فيها، الذي يدفع ضريبته المواطنون، كما نسعى لإعادة التوازن الى كركوك، حيث إن فريقنا جلهم من الأشخاص الأكفاء والمختصين".

ودعا ريبوار طه الكركوكيين الى التصويت لمرشحي تحالف كركوك قوتنا وإرادتنا "لضمان حياة آمنة وتعزيز التعايش في كركوك، لأن صوتكم أمانة سنحافظ عليها كأعيننا، لذا سنتوجه جميعا يوم الانتخابات الى التصويت لتحالف كركوك قوتنا وإرادتنا، لكي نسعد روح الرئيس مام جلال وشهدائنا الأبرار"، مشددا على أنه "تبين في الماضي من يخدم كركوك ومن تركها، وللمستقبل سيضع الاتحاد الوطني توفير الخدمة والأمن لكركوك في أولوية مهامه".

وفي ختام المراسيم ردد رئيس وأعضاء القائمة ١٤٢ القسم، تعهدوا فيه بالعمل لخدمة كركوك وأهلها وعدم السماح بفرض القرارات عليهم.